القنصلية العراقية في فرانكفورت تقيم مأدبة  افطار للجالية العراقية في وسط وجنوب المانيا

فرانكفورت-خاص بشبابيك

26-08-2011

بتوجيه من معالي وزير الخارجية العراقي  السيد هوشيار زيباري اقامت السفارة العراقية في المانيا مأدبتي افطار على شرف الجالية العراقية في المانيا وكانت مأدبة الافطار في مدينة فرانكفورت احداها..حيث اقام الاستاذ القنصل العام فارس ال شكر مع طاقم القنصلية في فرانكفورت مأدبة افطار على شرف الجالية..وقد حضر المأدبة وجوه كثيرة تمثل مختلف اطياف المجتمع العراقي..وقد حضر ممثلوا الجالية ومنظمات المجتمع المدني من مختلف المدن الالمانية..وساد المادبة جو الالفة والمحبة ..حيث تبادل الجميع عبارات الترحيب والتبركات بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك..حيث حضر المأدبة جمع كبير من ابناء الجالية..وقد ساهم السيد معالي القنصل ال شكر في انجاح هذه التجربة التي تجمع ابناء الجالية كل عام خلال شهر رمضان الكريم...وكان الجميع يستفسر ويسال عن مستجدات عمل القنصلية..وكان طاقم القنصلية بمن فيهم سعادة القنصل يردون بكل رحابة صدر على استفسارات ابناء الجالية الذي حضروا المأدبة..

لقد كانت المأدبة فرصة لمعرفة مايدور في اروقة القنصلية والسفارة العراقية من مستجدات حول جوازات السفر وتحرير الوثائق والمستمسكات المطلوبة...وقد كانت فرصة سعيدة ان نلتقي بالاخ ابو شهد مسؤول ملف الجوازات العراقية في القنصلية واين وصل الحال بها..وكانت اجاباته مباشرة على ماطرحه الاخوة المعلقين في الموقع حول المقابلة التي نشرناها مع سعادة القنصل العام ال شكر..وقد رد الاخ ابوشهد بالقول..ان الملفات التي يتم انجازها وارسالها الى القنصلية هي 50 طلب جواز كل وجبة وليس 100..وان الاستمارة الصحيحة التي يتم الاعتراف بها والتي يتم ملؤها بالمعلومات هي الموجودة على موقع السفارة العراقية على الانترنيت وهي نفسها الموجودة في مديرية الجوازات العامة في العراق..وقدر ركز على ان تكون الوثائق والمستمسكات الخاصة باصدار الجوازات صحيحة حتى يتم انجاز المعاملة وارساها الى العراق عبر الطرق الالكترونية والانترنيت الى العراق خلال دقائق..عملية اصدار الجوازات حاليا تتطلب مدة شهرين لكي يتم الحصول على الجواز العراقي من فئة أ..وبسبب الزخم الكبير على طلب اصدار الجوازات تكون العملية بطيئة بعض الشيئ..ولكن الاهم في ذلك هو ان الجوازات العراقية الحالية تتمتع بدرجة امان كبيرة وبسبب وجود الوثائق الخاصة باصادر الجواز التي هي اصلا مخزنة في قاعدة البيانات الموحدة في العراق..فعملية اصدار الجواز لاتتطلب سوى المطابقة بين المستمسكات وعدم وجود اشكالية امنية او قانونية على صاحب الطلب..وان تكون هوية الاحوال المدنية صادرة بعد 1997 لتكون معتمدة في استمارة الطلب على الجواز...كما اوضح السيد القنصل ان دول بلجيكا ورومانيا تابعة ايضا لعمل المنظومة الخاصة باصدار الجواز في السفارة في المانيا...كما وعد الاستاذ القنصل بالتواصل مع ابناء الجاليةوسيقوم بزيارة الى مدينة نيورنبيرك وميونخ حيث سيحدد موعدها لاحقا.

سعادة القنصل العام فارس ال شكر مع الاستاذ مجيد الدهان يتوسطون المدعوين للمأدبة

..

جانب من الحضور من وجوه الجالية في جنوب ووسط المانيا

 

الاخ ابو شهد والى جانبه على اليمين الاخ عدي عودة مع الاخ رسول الرماحي

معالي القنصل ال شكر والاخ عدي عودة ورسول الرماحي واحد الاخوة من الطائفة اليزيدية من مدينة ميونخ

الاخ ابو احمد الركابي من مدينة نيورنبيرك مع سعادة القنصل

في اليمين الاستاذ مجيد الدهان من طاقم القنصلية

الناشط  في مجال الجالية في مقاطعة بافاريا  الاخ سركوت حسين علي من ميونخ مع ممثل الاتحاد الكردستاني في    فرانكفورت

الناشط في مجال الجالية العراقية في المانيا الاخ رسول الرماحي مع الاخ عدي عودة احد اعضاء طاقم القنصلية في فرانكفورت

السيد القنصل العام مع الاخ سركوت حسين علي

مواضيع دات صلة