السيد مرتضى الكشميري وكيل الامام علي السيستاني حفظه الله في اوربا وامريكا يفتتح مؤسسة ام البنين عليها السلام في مدينة اسن الالمانية..تقرير مصور

شبابيك ..تقرير خاص ..

07-05-2016

برعاية السيد مرتضى الكشميري وكيل السيد الامام علي السيستاني اطال الله في عمره..تم افتتاح مؤسسة ام البنين في مدينة اسن الالمانية..وتم ذلك بحضور رسمي وجماهيري وديني كبير ممثلا بالسيد وكيل وزراة الثقافة العراقية الاستاذ جابر الجابري والسيد حسين الخطيب سفير جمهورية العراق في المانيا وكذلك الاستاذ القنصل العام في فرانكفورت علي هادي البياتي ..وممثلي المرجعيات الدينية في العراق وايران ولبنان والكويت البحرين وكوسفو ودول اخرى ...والمؤسسة هي الاولى من نوعها على مستوى اوربا ..المؤسسة تدار برعاية الجمعية الاوربية لتعارف الاديان في المانيا ...المؤسسة تم افتتاحها من قبل السيد الكشميري حفظه الله ..كما شارك في احتفالية الافتتاح جمع غفير من ابناء الجالية العراقية من مختلف المدن الالمانية وهولندا وبلجيكا ودول اخرى...وتخلل الافتتاح في اليوم الاول فعاليات من خلال القاء الكلمات والاناشيد الدينية التي تمجد ذكر اهل البيت عليهم السلام..وكذلك القى السيد الكشميري كلمة اثنى فيها على التعاون والرعاية التي تبديها المانيا للجاليات المسلمة فيها...والثناء ايضا على المساهمة الفعالة لابناء الجالية العراقية في التبرع والمشاركة في بناء هذا الصرح الديني الذي سوف يتم من خلاله بناء جسور المحبة والتسامح الديني ونشر فكر اهل البيت الكرام ومنهجهم السلمي والانساني..كما اكد على دعم المرجعيات الدينية في النجف وخاصة سماحة السيد علي السيستاني حفظه الله لهذه المؤسسة..كما القى الاستاذ جابر الجابري وكيل وزارة الثقافة العراقية كلمة اكد فيها على دعم الدولة العراقية لدور العلم والثقافة ومراكز التنوير الديني الصحيح والذي سيساهم في تقارب الشعوب وثقافاتها ومعتقداتها...والقى السيد السفير العراقي حسين الخطيب كلمة اثنى فيها على الجهود التي بذلتها الجالية من اجل ان تكون مؤسسة ام البنين حقيقة واقعة ومن خلال دعم المرجعية المباركة  لهذه الجهود..كما القى الاستاذ علي البياتي القنصل العراقي العام في فرانكفورت كلمة اكد فيها على رعاية ودعم هذه المؤسسة وكل ماينتمي الى ابناء الجالية العراقية من مساجد وحسينيات ومراكز ثقافية ودينية ومنظمات مجتمع مدني..حيث ان هذا من واجبات الدولة العراقية ..كما شكر القائمين على المؤسسة وجهود سماحة السيد الكشميري في دعم المراكز الدينية والجمعيات الاسلامية العراقية في المهجر ..

كما القى عددا من ممثلي المرجعيات الدينية في النجف والدول الاخرى كلمات استبشروا فيها خيرا بافتتاح بناية المؤسسة والتي ستكون مركزا للتواصل والمحبة وشرح سلمية مذهب اهل البيت عليهم السلام ومحبتهم للانسانية واحترامهم للمعتقدات الدينية للشعوب..فلا اكراه في الدين وشعار المؤسسة وهو قول الامام علي عليه السلام...الناس صنفان اما اخا لك في الدين او نظيرا لك في الخلق..والذي يجسد روح التعايش بين الناس عن طريق السلام والمحبة..كما حضر عميد احدى الجامعات الالمانية وهو من اصدقاء العراق ومن المهتمين بالشؤون العراقية..وكانت عدسة شبابيك حاضرة ووثقت بعض جوانب الاحتفالية..